إشكال تطور الى اطلاق نار بين مواطنين ومفتشين من شركة الكهرباء خلال إزالة مخالفات في بلدة الشرقية النبطية

Share on facebook
Share on google
Share on twitter
Share on print
Share on email

تطور إشكال وقع بين مواطنين من جهة ومفتشين من شركة كهرباء لبنان من جهة اخرى، الى اطلاق للنار في بلدة الشرقية – النبطية، التي عاشت اجواء من البلبلة والاستياء قبل ظهر اليوم.

وفي التفاصيل، ان فريقا من مفتشي كهرباء لبنان تؤازره دورية من قوى الامن الداخلي، قام بعملية تفتيش للمنازل والمؤسسات التجارية في بلدة الشرقية لازالة المخالفات والتعديات على الشبكة العامة، وتم تسطير عدد من محاضر الضبط بعدد من المخالفين تجاوز المحضر الواحد المئتي ألف ليرة، الامر الذي اثار استياء المواطنين، وتطور الاشكال حصل بين الاهالي وفريق المفتشين في حي العين في الشرقية الى تلاسن، وعمد احد المواطنين الى اطلاق النار في الهواء، فتدخلت دورية اضافية من قوى الامن الداخلي الى البلدة للعمل على التهدئة.

وأعلن المواطنون الذين تجمعوا في مكان الحادث، ان “البلدة تحت سقف القانون، ولا احد يمانع عمل موظفي شركة كهرباء لبنان، ولكن من الواجب ان تتغذى البلدة بالكهرباء اولا بشكل عادل، وخاصة في اجواء طقس حار وشهر رمضان وصيام، وللتخفيف عن كاهل المواطن اعباء دفع رسوم كهرباء لاصحاب المولدات الخاصة، وحينها فليتم تسطير اي محضر بأي مخالفة على الشبكة العامة”.

المصدر:

NBN

ذات صلة
إقرأ أيضاً