مقدمة النشرة – ما بعد الجلسة “الإثني عشرية” يحيي مجلس الوزراء الليل ويصله بالنهار

Share on facebook
Share on google
Share on twitter
Share on print
Share on email

ما بعد الجلسة (الإثني عشرية) يحيي مجلس الوزراء الليل/ ويصله بالنهار/ في جلستي أربعاء لا يفصل بينهما سوى مدفع إفطار/ حتى استهلال الموازنة في قراءة لأرقامها النهائية وإجراءات التخفيض/ فيما تواكب وزارة المالية الجلسات باجتماعات ماراتونية لمراجعة هذه الأرقام/ على أن تشهد جلسة الجمعة في بعبدا إقرار المسودة النهائية//.

في جلسة اليوم تم رصد نتائج إيجابية/ أمورحُسمت وأخرى سُحبت من التداول بشكل نهائي كإقتطاع الرواتب مثلاً/ وفيها تم الاتفاق على ضريبة دخل للمتقاعدين قبل أن يتدخل وزير المال علي حسن خليل طالباً أن تكون على الشطور وبما لا يسمح بالمس بأصحاب الدخلين المحدود والمتوسط//.

وإلى الموازنة/ يقفز مجدداً إلى الواجهة ملفُ النفط والغاز من باب الزيارة التي بدأها نائب مساعد وزير الخارجية الأميركية لشوؤن الشرق الأدنى ديفيد ساترفيلد للبنان//.

الزيارة التي تستمر يومين تتضمن محادثات للمسؤول الأميركي حول ترسيم الحدود البحرية والآلية التي يفترض اتباعها بوساطة أميركية//.

ويستقبل لبنان ساترفيلد بموقف موحد حول الترسيم البحري عبر عنه الرئيس نبيه بري خلال استقباله السفيرة الأميركية الخميس الماضي//.

في الإقليم ترسيم الحدود يجري على قدم وساق وتتداخل فيه العوامل السياسية والإسترتيجية والعسكرية والأمنية//.

فبعد العمليات التي استهدفت أربع سفن بينها أثنتان سعوديتان في المياه الإقليمية الإماراتية الأحد الماضي/ تعرضت السعودية اليوم لهجمات استهدفت منشآت حيوية//.

وإذا كانت هجمات الفجيرة لم تتبناها أي جهة/ فإن الهجمات على محطتي ضخ لخط أنابيب تابعتين لشركة أرامكو العملاقة/ أعلنت المسؤوليةَ عنها حركةُ أنصار الله موضحة أنها تمت بسبع طائرات مسيّرة//.

وفيما أكد وزير الطاقة السعودي أن هذه الأعمال التخريبية تستهدف إمدادات النفط للعالم/ صعدَّ أسعار النفط بنسبة واحد بالمئة بعد العمليات/ فيما انخفض المؤشر الرئيسي لأسهم السعودية 2%//.

المصدر:

NBN

ذات صلة
إقرأ أيضاً