سباحون مصريون يتنافسون لإثبات بأن “العمر مجرد رقم”

860x484 (2)
Share on facebook
Share on google
Share on twitter
Share on print
Share on email

 رغم سنه المتقدم، يتمتع السباح المصري محفوظ جرجس، البالغ من العمر 86 عاما، بمهارات عالية مكنته من المشاركة في بطولات سباحة محلية.

وقال جرجس لوكالة أنباء ((شينخوا)) بينما كان يعد نفسه لسباق 200 متر سباحة حرة في بطولة محلية تستمر يومين نظمها نادي روتاري بمحافظة الإسكندرية، شمال القاهرة هذا الأسبوع، “لقد كنت أمارس السباحة كهواية منذ عام 1970، لكني أصبحت سباحا محترفا ممارسا لرياضة السباحة لكبار السن (الماسترز) منذ العام الماضي فقط”.

وخلال عامه الأول كسباح “ماسترز”محترف، فاز جرجس، والذي يمثل نادي الأهلي بالقاهرة، بذهبية سباحة حرة رجال في سباق 200 متر على مستوى البلاد.

وأضاف بفخر “قررت أن أقبل التحدي وأثبت للجميع أن العمر مجرد رقم، فأنا أتنافس مع الرجال الذين يصغرونني بنحو 50 عاما وفزت عليهم دون عناء”.

وعلى الرغم من عمره الذي اقترب من التسعين، يتدرب جرجس وهو مدرس تربية رياضية متقاعد، ثلاث مرات في الأسبوع تحت إشراف مدرب محترف في نادي الأهلي، وهو النادي الرياضي الأكثر شعبية في مصر.

وقال جرجس، بعد أن حصل على المركز الثاني في سباق الـ200 متر “أمارس الرياضة من أجل صحتي قبل أي شيء آخر”، مضيفا “بالكاد يستطيع الأشخاص في عمري مساعدة أنفسهم، لكن التدريب والسباحة يبقياني قويا”.

وتعتبر سباحة الماسترز، أو الأساتذة، نشاط ترفيهي سريع النمو، و هو نوعية خاصة من السباحة التنافسية للسباحين بعمر 25 سنة وما فوق.

يتنافس السباحون في مجموعات عمرية بواقع خمس سنوات لكل فئة، ويتم تحديدها حسب سن السباح في 31 ديسمبر من العام الحالي.

وتتراوح أعمار الفئات العمرية من 25 إلى 29 عاما، ومن 30 إلى 34 عاما، ومن 35 إلى 39 عاما وما إلى ذلك حتى من 95 إلى 99 عاما.

وبالنسبة لمنافسات الفرق، يتم تحديد الفئات العمرية حسب أعمار المشاركين مجتمعة بزيادات 40 عاما، ويسمح ذلك للسباحين من مختلف الأعمار بالتنافس معا في فريق واحد، طالما أن كل سباح يبلغ من العمر 25 عاما على الأقل.

وتكون الفئات العمرية لكل فريق من 100 إلى 119 عاما و120-159 و160-199 و200-239 و240-279 و280-319 و320-359 وما إلى ذلك إذا لزم الأمر.

تنظم بطولة العالم للأساتذة من قبل الاتحاد الدولي لسباحة الأساتذة منذ عام 1986، ولكن تم تنظيم نسختين في حقبة ما قبل تشكيل الاتحاد في عامي 1987 و1984.

وفي مصر، بدأت السباحة الأساتذة منذ أوائل عام 2000، وهي تنتشر بشكل ملحوظ في السنوات الأخيرة.

ويوجد المئات من السباحين الأساتذة في مصر موزعين على 12 ناديا يتنافسون في المسابقات المحلية، وينافس بعضهم في بطولة الماسترز العالمية للأساتذة وكذلك في بطولات دولية أخرى.

ماري الحاج، سباحة في نادي سبورتنج بالإسكندرية، هي واحدة من أولئك الذين شاركوا سابقا في البطولات الدولية.

تقول الحاج لوكالة أنباء ((شينخوا)) “لقد شاركت في العديد من المسابقات الدولية، بما في ذلك بطولة العالم للأساتذة”.

وأضافت بينما كانت تحتفل بفوزها بالمركز الأول في سباق سباحة ظهر 200 متر للسيدات في الفئة العمرية 50-54، إنها تمارس سباحة الماسترز منذ عام 2004، مضيفة أنها تعمل حاليا مدربة سباحة في نادي سبورتنج بالإسكندرية.

وتابعت “مثل هذه المسابقات مهمة للغاية لأنها تدفعنا إلى مزيد من التدريب من أجل تحقيق أداء مثالي وإنجاز تصنيفات متقدمة”، مؤكدة أن “سباحة الماسترز مهمة بشكل عام لأنها تساعد كبار السن على ممارسة السباحة التنافسية في سن متقدمة كما أنها تحافظ على صحتهم”.

ومنذ أن انضمت إلى النادي، كانت الحاج دائما من بين العشرة الأوائل في فئتها العمرية، وعلى الأخص في سباحة الفراشة والسباحة الحرة 200 متر.

وتعتبر الحاج زملائها الأكبر سنا منها مصدرا للإلهام والقوة، مضيفة أنهم أثبتوا دائما أن لا شيء قادر على منعهم من السباحة وممارسة الرياضة.

وأضافت “أنا أصغر بعقود من زملائي في الفريق وأصدقائي في النادي، لكن بحماسهم وروحهم المعنوية هم يبدون وكأنهم أصغر مني سنا، إنهم أحد الأسباب التي تجعلني ما زلت أواصل السباحة”.

المصدر:

NBN

...للتواصل

(Ext: 304) 961-1-841022

من الساعة 09:00 الى 15:00

961-1-841215/6

(Ext: 205) 961-1-841022

العنوان

الجناح – بناية هالا – بيروت – لبنان

تردد القناة​:
نايل سات 201 – 7 درجات غرب – التردد: 12188 استقبال أفقي – معدل الترميز 27500 – عامل تصحيح الخطأ 3/4 Auto

انتقل إلى أعلى