الوزير اللقيس ترأس اجتماعا تحضيريا لوضع رؤية جديدة للقطاع الزراعي وتطوير الاستراتيجية

Share on facebook
Share on google
Share on twitter
Share on print
Share on email

ترأس وزير الزراعة حسن اللقيس اجتماعا تحضيريا لمشروعي مساعدة فنية في مجال تطوير السياسات والاستراتيجية الزراعية في لبنان، في اطار “برنامج التعاون بين وزارة الزراعة ومنظمة الفاو”، وبتمويل من “برنامج التعاون الفني” للمنظمة.

حضر الاجتماع منسقة مشروعي المساعدة الفنية الوزيرة السابقة وفاء الضيقة، المدير العام للزراعة، المدير العام للتعاونيات، رئيس “مصلحة الابحاث العلمية الزراعية”، ممثل منظمة الاغذية والزراعة للامم المتحدة (الفاو) موريس سعادة، ورؤساء المديريات في الوزارة وممثل عن “المشروع الاخضر”.

اللقيس
وشدد الوزير اللقيس خلال الاجتماع على “وضع تحليل دقيق للقطاع الزراعي وكل سلاسل الانتاج، وما تم تنفيذه من استراتيجات وخطط سابقة، والمعوقات امام ما لم ينفذ مها، لتحديد رؤية متكاملة ينتج عنها استراتيجية قابلة للحياة والتطبيق، وفق خطط دقيقة وموقتة”.

كما ولفت الى “اهمية تناغم الاهداف الاساسية للاستراتيجية مع اهداف التنمية المستدامة للسنوات المقبلة، بما يسمح في تطوير الموارد والقدرات البشرية في الوزارة، وبخاصة في منح الخبرات الوطنية الفرصة لابراز امكاناتها، في وضع الاستراتيجية الزراعية كأولوية على استقدام الخبرات من الخارج”.

ولفت إلى “أهمية تأطير كل الامكانات والتعاون بين مختلف الادارات المعنية في القطاع الزراعي في وزارة الزراعة، وفي الوزارات الاخرى، لتوحيد الاهداف وتقديم الخدمات والمساعدات والارشاد المناسب للمنتجين”.

وشدد على “تفعيل كل المشاتل التابعة لوزارة الزراعة، لتكون نموذجية وقادرة على الانتاج ومعالجة كل المعوقات والمشاكل، بما يتناسب مع اهداف خطة زراعة 40 مليون شجرة”.

واكد ان “التجربة الناجحة لانتاج الشتول المثمرة الموثقة يجب ان تشكل حافزا لنقلها الى قطاع انتاج شتول الزيتون، لتأتي هذه الشتول موثقة وخالية من الامراض”.

كما وأكد “توفير الموارد البشرية لملء الشغور في مختلف المديريات والمشروع الاخضر من خلال الفائض في الادارات العامة”.

ودعا اللقيس إلى “منح التعاون مع البلديات اهميته القصوى، لما تتمتع به من مرونة مالية وادارية وارشادها الى سبل مكافحة الحشرات التي تظهر بكثافة في الاوقات المناسبة، بسبب محدودية التمويل المتوافر في موازنة وزارة الزراعة، الا لمكافحة الحشرات على مستوى المكافحة الشاملة”.

عرض مشروعين
وتضمن الاجتماع عرض مشروعين للمساعدة الفنية:

– المشروع الاول: دراسة مفصلة عن القطاع الزراعي وتحديد رؤية القطاع الزراعي في لبنان للعام 2030، وهو يضم مكونين اساسيين: الاول دراسة عن القطاع الزراعي انطلاقا من رؤية ماكنزي لتحديد رؤية للقطاع الزراعي حتى 2030، والمكون الثاني إعداد برنامج استثماري لتطوير القطاع الزراعي وتحديد الموارد المالية المطلوبة.

– المشروع الثاني: تطوير استراتيجية التنمية الزراعية للاعوام الخمسة 2020 – 2024. وهو يتضمن 3 مكونات تشمل: اولا تحديث استراتيجية التنمية الزراعية الخمسية بالتعاون مع جميع المعنيين في وزارة الزراعة، وتشكل فرق عمل فنية متخصصة ولجنة اشراف ترافق كل مراحل اعدادها. وأما المكون الثاني فيشمل تحديث هيكلية وزارة الزراعة، فيما المكون الثالث هو لادماج أهداف التنمية المستدامة 2030 المتعلقة بقطاع الاغذية والزراعة في اطار الاستراتيجية الجديدة للوزارة وتطويرخطة لمتابعة تنفيذ اجندة 2030.

سعادة
وعرض ممثل الفاو موريس سعادة خلال الاجتماع، للخطوط العامة لمراحل اعداد الاستراتيجية، والخطوات الاولية المقترحة للبدء في التنفيذ، ووضع مراجعة أولية وتقييم ما تم تحقيقه في استراتيجيتها الحالية 2015 – 2019، والتحضير لعقد مؤتمر رفيع المستوى عن الزراعة بالتعاون مع الفاو والبنك الدولي في ايلول 2019.

المصدر:

NBN

ذات صلة
إقرأ أيضاً